الاثنين، 25 مايو، 2009

الفداء والصلب

الباب الثامن

الفداء والصلب

أريد أن أ ضرب هنا مثالاً بسيطاً لكل من عنده قليل من العقل والتفكير

كان هناك ملك طيب جداً وعنده مجموعة من العبيد المتمردين وكان هذا الملك يحب هؤلاء العبيد حباً شديداً جداً , ولكن هؤلاء العبيد تمردوا على الملك وعصوه وسبوه وقذفوه ولم يتركوا أمراً أمرهم به الملك إلا وعصوه ولم يفعلوه , ولم يتركوا شئ يكرهه الملك إلا وفعلوه , فتركهم الملك فترة كبيرة جدا ً , ولأن هذا الملك يحب هؤلاء العبيد جداً جاء لأحفاد هؤلاء العبيد بعد آلاف السنين وأنجب ابنا !!!! ثم قال لهؤلاء العبيد هذا هو ابني كأنه أنا بالضبط فخذوه وأهينوه وعذبوه واضربوه اقتلوه شر قتلة على الصليب !!! نعم اصلبوه واقتلوه حتى أسامحكم وأغفر لكم الذنوب والخطايا التي فعلها أجدادكم !!!!

أريد أن أعرف ما رأيكم في هذا الملك ؟؟ هل هذا الملك عاقل ؟؟ هل يستحق أن يتولى الحكم ؟؟ هل هذا الملك عادل ؟؟

أريد أن أعرف كيف يفكر هؤلاء الناس في ربهم وكيف يقبلون أن يقال هذا الكلام عن الله عز وجل ؟؟ كيف تصفون الله بأنه ضعيف إلى هذه الدرجة حتى أنه لم يستطع أن يغفر لنا الذنوب والخطايا التي لم نفعلها أساساً إلا بأن يرسل ابنه أو يرسل نفسه ... لا أدري من منهم ... حتى يموت على الصليب ويصبح لعنه من أجل أن يغفر للناس خطاياهم ؟؟ ألم يكن ذلك الإله الضعيف بقادر أن يقول لهؤلاء الناس اذهبوا فقد غفرت لكم فيغفر لهم ؟؟؟ ألم يكن ذلك الإله قادراً أن يحافظ على قليل من الكرامة حينما يعريه اليهود ويضربوه ويبصقوا في وجهه ويجعلونه لعنه بأن يصلب على الصليب ؟؟؟

أيها الناس .... والله ما هذا الإله بإلهنا ... والله ما ذلك الرب برب يعبد أو يسجد له الناس .. ذلك الإله الذي تصفونه بأنه تورط حينما أخطأ آدم فاضطر حتى يسامح آدم وأولاد آدم أن يصلب نفسه أو يقتل نفسه ... هل هذا إله ؟؟

يا أعزائي اعقلوا وفكروا وتدبروا كل أمر ... إن الله لغني عن العالمين .. ووالله لو أن الدنيا تساوي عند الله جناح بعوضه ما سقى فيها كافر شربة ماء ... فكيف به ينزل من عليائه ويتصاغر ويتضاءل ويصبح نطفة في رحم امرأة تسعة أشهر بين البول والدم وال....... , ثم يولد من فرج امرأة ؟؟ وأين ولد ؟؟ في مزود للبهائم ( زريبة ) هل هذا إله؟؟

فكيف به وهو إله يولد من فرج امرأة ؟؟ ويرضع من ثدي امرأة ؟؟ ويصبح طفلا ً صغيرا يتبول على نفسه ويتبرز على نفسه ؟؟؟ وتصبح رائحته قذرة نتيجة ذلك ؟؟؟ هل هذا إله ؟؟؟

وكيف به وهو يصبح طفلاً يحتاج لمن يرعاه ويرضعه ويغذيه ؟؟؟ يجوع ويعطش ويأكل ويشرب ويبول ويغوط ؟؟ ثم يصبح شاباً فيضرب ويهان ويسب ويلعن ويبصق في وجهه ويعريه اليهود ؟؟ هل هذا إله ؟؟؟

وكيف فيه وهو مأخوذ عنوة وإجباراً ليصلب على الصليب ليموت ؟؟ نعم مات على الصليب ... هل هذا إله ؟؟

ثم لماذا كل هذا ؟؟؟؟؟ ليحمل عنا الخطيئة ويغفر لنا ذنوبنا ؟؟؟ هل تصدق ذلك ؟ أقصد هل تعقله ؟؟

والله ما قال الناس ذلك إلا للهروب من حساب الله وثوابه وجزائه وعقابه ... وما سبوا الله بهذه المسبة العظيمة إلا لأنهم يريدوا أن يسقطوا حدود الله عنهم وتكليف الله لهم ..

فكيف يعقل أن يستوي المجرم والسارق واللص والزاني مع الصالح والعابد والمطيع والمحسن وبار والديه فقط لأن الله صلب على الصليب ؟؟

والله إنها لعقيدة فاسدة لا يقبلها عاقل أبداً ولم ينزل الله بها من سلطان .. فكيف بكم والله يحاسبكم على هذا ؟؟؟ ayoop2

الباب الثامن

صفات المصلوبPs:22:6: 6

اما انا فدودة لا انسان.عار عند البشر ومحتقر الشعب

.مقارنة بين ما يقول القرآن وكتابهم وما يقول بولص

مقارنة بين ما يقول القرآن وكتابهم وما يقول بولص

الله سبحانه وتعالي يقول في القرآن الكريم

لا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا وُسْعَهَا لا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَلِكَ (232) البقرة

وَمَنْ يَكْسِبْ إِثْماً فَإِنَّمَا يَكْسِبُهُ عَلَى نَفْسِهِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً (111) وَمَنْ يَكْسِبْ خَطِيئَةً أَوْ إِثْماً ثُمَّ يَرْمِ بِهِ بَرِيئاً فَقَدِ احْتَمَلَ بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً (112) النساء

يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَنْ نَفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ (111) النحل

وَاتَّقُوا يَوْماً لا تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئاً وَلا يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلا يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (48) البقرة

لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلا تُحَمِّلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286) البقرة

يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُحْضَراً وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَداً بَعِيداً وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَؤُوفٌ بِالْعِبَادِ (30) آل عمران

قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَبْغِي رَبّاً وَهُوَ رَبُّ كُلِّ شَيْءٍ وَلا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلَّا عَلَيْهَا وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (164) الأنعام

إِنْ أَحْسَنْتُمْ أَحْسَنْتُمْ لَأَنْفُسِكُمْ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيراً (7)

وورد في الكتاب المقدس

Ez:18:20: 20 النفس التي تخطئ هي تموت.الابن لا يحمل من اثم الاب والأب لا يحمل من اثم الابن.بر البار عليه يكون وشر الشرير عليه يكون. (SVD)

Mt:9:13: 13 فاذهبوا وتعلّموا ما هو.اني اريد رحمة لا ذبيحة.لأني لم آت لأدعو ابرارا بل خطاة الى التوبة (SVD

Ez:18:18:

اما ابوه فلانه ظلم ظلما واغتصب اخاه اغتصابا وعمل غير الصالح بين شعبه فهوذا يموت بإثمه (SVD)

Ez:18:19:

19 وانتم تقولون لماذا لا يحمل الابن من اثم الاب.اما الابن فقد فعل حقا وعدلا حفظ جميع فرائضي وعمل بها فحياة يحيا. (SVD)

Ez:18:30:

30. من اجل ذلك اقضي عليكم يا بيت اسرائيل كل واحد كطرقه يقول السيد الرب.توبوا وارجعوا عن كل معاصيكم ولا يكون لكم الاثم مهلكة.

Mt:17:21:

21 وأما هذا الجنس فلا يخرج الا بالصلاة والصوم (SVD)

Mk:9:29:

29 فقال لهم هذا الجنس لا يمكن ان يخرج بشيء الا بالصلاة والصوم (SVD)

Dt:24:16: 16 لا يقتل الآباء عن الاولاد ولا يقتل الاولاد عن الآباء.كل انسان بخطيته يقتل (SVD)

أما بولص فيقول

Jn:3:16: 16 لأنه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية. (SVD)

1Cor:2:2: 2 لأني لم أعزم ان اعرف شيئا بينكم الا يسوع المسيح واياه مصلوبا. (SVD

(SAD)

ما هـو الإنجيل ؟؟2

ما هـو الإنجيل ؟؟ - 5 - أغلاط مجمع نيقية العام لما اعتبرت كتب العهد القديم منسوخة (*) ولم يكن للمتقين من المسيحيين كتاب لا محل للشك ف...