الثلاثاء، 13 يوليو 2010

اقرَأ مَعِي موُضُوعَكُمْ يَشرحَهُ لكُمْ رَبكُمْ في كِتابكُمْ هَذا لأوُلوُا الألباب وَحُجَة ًعلِي مَنْ يَقرَأهُ إلي يوم الحساب


{12} البند الثاني عشر :

(1) اقرَأ مَعِي موُضُوعَكُمْ
يَشرحَهُ لكُمْ رَبكُمْ في كِتابكُمْ
هَذا لأوُلوُا الألباب وَحُجَة ًعلِي مَنْ يَقرَأهُ
إلي يوم الحساب

في سفر إشعياء من (29) 13 ، 14 : 16

* ( فَقَالَ السَّيِّدُ ( الرَّبَّ ) لأَنَّ هَذَا الشَّعْبَ قَدِ اقْتَرَبَ إِلَيَّ بِفَمِهِ وَأَكْرَمَنِي بِشَفَتَيْهِ وَأَمَّا قَلْبُهُ فَأَبْعَدَهُ عَنِّي وَصَارَتْ مَخَافَتُهُمْ مِنِّي
( مِنَ الرَّبَّ ) وَصِيَّةَ النَّاسِ مُعَلَّمَةً ) إشعياء (29) 13

توضيحٌ لِهَذِهِ الآيَة :

* ( وَإِنْ قَالُوا حَيٌّ هُوَ الرَّبُّ فَإِنَّهُمْ يَحْلِفُونَ بِالْكَذِبِ ) إرميا (5) 2

هَذا عِنْدَمَا يَحْلفُ باللهِ الحَيَّ وَفي مُعْتقدِهِ وَفي ذِهْنِهِ أنَ اللهُ الحَيَّ هُوَ مَا سِوَى الله 0 فلان أو علان
( فَإِنَّهُمْ يَحْلِفُونَ بِالْكَذِبِ )

نقيضٌ لِهَذِهِ الآيَة : 

) * إِنْ رَجَعْتَ يَا إِسْرَائِيلُ يَقُولُ الرَّبُّ إِنْ رَجَعْتَ إِلَيَّ
وَإِنْ نَزَعْتَ مَكْرُهَاتِكَ ( مَكْرهة ٌ عِنْدَ الرَّبَّ ) مِنْ أَمَامِي فَلاَ تَتِيهُ 0 وَإِنْ حَلَفْتَ حَيٌّ هُوَ الرَّبُّ بِالْحَقِّ وَالْعَدْلِ وَالْبِرِّ فَتَتَبَرَّكُ الشُّعُوبُ بِهِ وَبِهِ يَفْتَخِرُونَ )
إرميا (4) 1 ، 2

وَهذا عِنْدَمَا يَحْلفُ بالله الوَاحِد الحَيٌّ الذي ليسَ سِواهُ سُبْحَانهُ وَتعَالي 0 كمَا قرأتَ سَابقاً

وَلِذلكَ قالَ رَبي سُبْحَانهُ :

( وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ الزخرف 87 )

نعَمْ 0 جَاوبُوا السُؤَال صح عَنْ وُجُودِ خَالقهُمْ
وَإنَمَا أبْلغوا الناس عَنْ خَالقهُمْ الكَذب وَالافترَاءُ علي الله سُبْحَانهُ ( وَصِيَّةَ النَّاسِ مُعَلَّمَةً ) تعني مَاذا يُقالَ مِنهُمْ وَمَاذا لا يُقال مِنهُمْ

ملكوت الله يكمل اليهودية

ملكوت الله يكمل اليهودية ليس لأحد أن يذهب إلى أننا غمطنا شيئاً من حق سيدنا عيسى عليه السلام أو لم نقدره حق قدره بقولنا انه لم يؤسس ديناً...