الاثنين، 29 مارس، 2010

مَا هُوَ مَوْقفُ المسيح مِنْ هَذا التشريع : ( مَعَ افترَاض أنهُ صُلب )


الفقرة الثانية :

مَا هُوَ مَوْقفُ المسيح مِنْ هَذا التشريع :
( مَعَ افترَاض أنهُ صُلب )

قالت التوراة عَنْ المَصْلوب بالذات :

* ( وَإِذَا كَانَ عَلى إِنْسَانٍ خَطِيَّةٌ حَقُّهَا المَوْتُ فَقُتِل وَعَلقْتَهُ عَلى خَشَبَةٍ ( صَلبْتهُ وَأقمتَ عَليهِ حَداً مِنْ حدُود الله مِنَ التشريع0  ماذا تفعَلُ بهِ ) فَلا تَبِتْ جُثَّتُهُ عَلى الخَشَبَةِ بَل تَدْفِنُهُ فِي ذَلِكَ
اليَوْمِ ( لِماذا 0 أولاً ) لأَنَّ المُعَلقَ مَلعُونٌ مِنَ اللهِ
( ثانياً ) فَلا تُنَجِّسْ أَرْضَكَ ( بجُثة المَصْلوب ) التِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَصِيباً ) سفر تثنية (21) 22 ، 23

أي أنَّ 0 المَصْلوب مَلعُونٌ
وَجُثة ُ نجسة ٌ فلا تُنَجَّسْ أرْضَكَ بهَا

وَبُناءٌ علي ذلك قالَ الإنجيل :

* ( اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ 0 إِذْ صَارَ لَعْنَة ً  لأَجْلِنَا لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ ( أولاً ) مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ ( ثانياً 0 وَبدَلاً لِنجَاسة جَسَد المسيح المَيت المَصْلوب )
لِتَصِيرَ بَرَكَةُ إِبْرَاهِيمَ لِلأُمَمِ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ )
الرسالة إلى أهل غلاطية (3) 13، 14

ثُمَ 0 أهَمِيَة الشريعة :

* ما يُوصِى بهِ الرُسُل ( لأَنَّ الْوَصِيَّةَ مِصْبَاحٌ
وَالشَّرِيعَةَ نُورٌ ) أمثال (6) 23

* ( مَنْ يُحَوِّلُ أُذْنَهُ عَنْ سَمَاعِ الشَّرِيعَةِ فَصَلاَتُهُ أَيْضاً
مَكْرَهَة ٌ ) أمثال (28) 9

* الرَب يَقول لِموسي ( وَأَمَّا أَنْتَ فَتَعُودُ تَسْمَعُ لِصَوْتِ الرَّبِّ
وَتَعْمَلُ بِجَمِيعِ وَصَايَاهُ التِي أَنَا أُوصِيكَ بِهَا اليَوْمَ )
تثنية (30) 8

غرض الإنجيل وموضوعه ( الإسلام ) و ( أحمد ) 2

غرض الإنجيل وموضوعه ( الإسلام ) و ( أحمد ) - 11 - كيف ترجموا هذه الآية كلما تقدمت في هذا المؤلف الوجيز تزعجني هاتان الواهمتان . ا...