الخميس، 6 مايو 2010

مُلخص مَا جَاءَ بالأسْفار :


مُلخص مَا جَاءَ بالأسْفار :

سفر تكوين :
(1) قالَ الرَّبَّ لِآدم الأرض مَلْعُونة 0

(2) الرَّبَّ لِإبراهيم ( أَقْسَمَ لِي قَائِلاً لِنَسْلِكَ أُعْطِي
هَذِهِ الأَرْضَ )

، الرَّبَّ لٍإسحاق ( وَالأَرْضُ الَّتِي أَعْطَيْتُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ
لَكَ أُعْطِيهَا وَلِنَسْلِكَ مِنْ بَعْدِكَ أُعْطِي الأَرْضَ )

(3) جَوَاسِيسٌ مُقابلْهَا أُمَنَاءٌ 0 مَعْلومَة ٌ مُهمَة لِمَا بَعْدُ 0

(4) مَاذا فعَلَ يوسف لِكي يَمْتلِك أرض مصر 0

(5) ( وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ البقرة 96 )

(6) وَصَايَا الأنبياء لِبَعْضهِمْ الأرض 0

------------------------------------------------

سفر خروج :

(1) هَدَفْ حَدِِيث الرَّبَّ مع موسى هُوَ الأرض 0

(2) سُبْحَانَ الله 0 حِفظُ العَهْدُ علي مََاذا 0 الأرض !
قالهَا موسى مُنذ ُالبداية

(3) أسْلوب في التخْطٍِيط وَالتَدْبير لِامْتِلاك
الأرض شيئاً فشيئاً وَلِكُل مَكَان مُفتاحَهُ 0

(4) وَأنتَ أشْتَهِِي أرْض غِيْركَ وَأرْسِل بجَوَاسِيس
لِأرْض غِيْركَ 0 هَل هَذا يُعْقل مِنَ الرَّبَّ !

-------------------------------------------------

سفر لاويين :

(1) فَرَمَانٌ مِنَ الرَّبَّ لهُ هَدَفْ 0

(2) مَا لا تَرْضَاهُ لِِنفسِكَ لا تَرْضََاهُ لِغَيْركَ 0

(3) قوَانِين مُهمَة ٌ لِلغاية مِنَ الرَّبَّ 0

-----------------------------------------------

سفر عدد :

(1) كَلامٌ لهُ وَزْنَهُ مِنَ الرَّبَّ 0

(2) هَل هَذِهِ وجْهَةِ نظر موسي !

(3) ( فَاغْتَاظَ مُوسَى جِدّاً وَقَال لِلرَّبِّ لا تَلتَفِتْ إِلى
تَقْدِمَتِهِمَا ( مَا يُقدمُونهُ لِمَذْبَح الرَّبَّ ) حِمَاراً وَاحِداً
لمْ آخُذْ مِنْهُمْ )

(4) العِقاب مِنَ الرَّبَّ لِهارون 0 الأرض !

(5) مَا هُوَ الهَدَفْ 0 تحْطِيم الأصْنَام أمْ الأرض ؟

(6) الحِدُود وَالخَريطة وَالرَسْم 0 مِنَ الرَّبَّ 0

--------------------------------------------

سفر تثنية :

(1) هَل الرَّبَّ هُوَ الذي زَرَعَ في بنى إسرائيل
غَريْزَة امْتِلاك الأرَاضِى وَالنَتِيجَة 0
العَالم كُلهُ يَرَاهَا عَيْنهِمْ على مَا في يَدِ غَيْرهِمْ 0

(2) حتى موسي النبي الرَّبَّ غَضِِبَ عََليهِِ
وََالجَزَاء لهُ هُوََ الَحِِرْمَان مِنَ الدخُول في الأرض 0

(3) ( كََمَا فَعَل إِسْرَائِيلُ بِأَرْضِ مِيرَاثِهِمِ التِي أَعْطَاهُمُ
الرَّبُّ ) أخَذهَا مِنهُمْ الغِيْرََ مُؤمنِينَ بالرَّبَّ !
وَهُوَ ( الأَبَادَة لِمَنْ قُدَّامِهِمْ وَسَكَنُوا مَكَانَهُمْ )

(4) وَهَذِهِ مَعْلومَة مُهمَة لِلغاية 0 معنَّي كَلِمَة مُحَرََّمَاً 0

، مَعْني التَحْرَّيم : هُوَ القتلُ وَالإبَادَة وَالحَرْقُ بالنار
تُحْرَقُ المدينة بالكَامِلُ بالنار وَمَا فِيهَا من كُلّ شيء 0

(5) اقرَأ 0 مَاذا فَعَلَ الغَيْر مُؤْمنِينَ باللهَ 0
وَالسَبب شَهْوَةِ الأرْض 0

(6) سُبْحَانَ الله 0 موسي كَلِيم الخَالق سُبْحَانهُ أمَلَهُ في
الأرض وَالرَّبَّ يُحَسِرَهُ عَليهَا 0

، عَدَمْ التَوْحِيد جَزَائهُ 0 الحِرْمَانُ مِنَ الأرض 0

(7) وَهَذِهِ شِهَادة مِنَ الرَّبَّ لِبني إسرائيل 0

(8) التَوْحِيد مُقابل البَرَكَة في الأرض 0 وَالعَكْس 0

(9) ( وَلكِنْ مِنْ كُلِّ مَا تَشْتَهِي نَفْسُكَ تَذْبَحُ وَتَأْكُلُ لحْماً فِي جَمِيعِ أَبْوَابِكَ حَسَبَ بَرَكَةِ الرَّبِّ إِلهِكَ التِي أَعْطَاكَ 0 النَّجِسُ وَالطَّاهِرُ يَأْكُلانِهِ كَالظَّبْيِ ( الطَّاهِرُ ) وَالإِيَّلِ ) النَجسْ

(10) هَل هَذِهِ مِنَ الرَّبَّ ! ( لا تُقْرِضْ أَخَاكَ بِرِباً رِبَا فِضَّةٍ أَوْ رِبَا طَعَامٍ أَوْ رِبَا شَيْءٍ مَا مِمَّا يُقْرَضُ بِرِباً 0 لِلأَجْنَبِيِّ تُقْرِضُ بِرِباً وَلكِنْ لأَخِيكَ لا تُقْرِضْ بِرِباً ( لِماذا ) لِيُبَارِكَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ فِي كُلِّ مَا تَمْتَدُّ إِليْهِ يَدُكَ فِي الأَرْضِ
التِي أَنْتَ دَاخِلٌ إِليْهَا لِتَمْتَلِكَهَا )

(11) الجَائزة 0 الفَوز بالبَرََكَة في الأرض
وَليسَ لهُمْ حَظ ٌ في الآخِرَة

(12) وَهَذِهِ مِنْ جَوَائز التَوْحِيد 0

، وَهَذا عِِقَاب تَرْك التَوْحِيد 0

(13) كَلامٌ مِنَ الرَّبَّ في التَوْحِيد 0

(14) وَهَذا مِيرَاثُ موسي لِمَنْ يَلِيهِ 0

، أخِرْ كَلام لِموسي قبْلَ مَوْتِهِ 0

، الرَّبَّ يُحَسِّر نَبيَهُ علي الأرض قبْل مَوْتِهِ !

---------------------------------------------------

سفر يشوع :

(1) ( كُلَّ مَوْضِعٍ تَدُوسُهُ بُطُونُ أَقْدَامِكُمْ لَكُمْ أَعْطَيْتُهُ
كَمَا كَلَّمْتُ مُوسَى )

(2) مَا فعَلهُ موسي قدْ أصْبَحَ تَشْريعاً لِمَنْ خَلْفَهُ 0

، كَلام امْرَأَةٍ زَانِيَةٍ اسْمُهَا رحَاب تقول كَلامَاً في التَوْحِيد لمْ يَخْرُجُ مِنْ فم مَنْ أعْطاهُمْ الرَّبَّ الأرض !

(3) الرَّبَّ يُشَوُقُ نَبيَهُ لِلأرض مع أقترَاب نِهَايَة أجََّلِهِ
وَسَوفَ يَترُكْ الدُنيَا وَمَا فيهَا وَيَمُوت 0
وَليسَ الأرض فقط 0

(4) بَعْدَ تقْسِيم الأرَاضِي قالَ لهُمْ يشوع 0

، وَهَذا نتيجَة مِشْوَار الدَعْوَةِ إلي الله وَحَال الأنبياء 0
دُنيا وَأرْض وَلا وُجُود لِلتَوْحِيد 0
وَلا حَول وَلا قوة إلا بالله
، جَزَاء التَوْحِيد الأرض الصَالحَة 0 سُبْحَانَ الله

-------------------------------------------------

سفر نحميا :

(1) تََرَكُوا التَوْحِيد وَأمْسَكُوا في الأرْض 0
وَكَانت هَذِهِ هي النتِيجَة 0
-------------------------------------------------

سفر إشعياء :

(1) الهَلاك وَالإهَانَة مِنَ الرَّبَّ لِكُل مُوَقري الأرض

(2) وَمَنْ يَفعَلُ هَذا أمريكا وَإسرائيل 0 أمْ أشور ؟
قَوْل الرَّبَّ فعَلتهُ أمريكا بالحَرْف
رَمَتْ القمح في البحر

(3) صُورة لِأهْل جهنم

، ( لِذَلِكَ أُعْطِي نِسَاءَهُمْ لِآخَرِينَ وَحُقُولَهُمْ لِمَالِكِينَ لأَنَّهُمْ
مِنَ الصَّغِيرِ إِلَى الْكَبِيرِ كُلُّ وَاحِدٍ مُولَعٌ بِالرِّبْحِ مِنَ النَّبِيِّ إِلَى الْكَاهِنِ كُلُّ وَاحِدٍ يَعْمَلُ بِالْكَذِبِ )

، صُورَةٌ لِلكَاهِنُ وَالنبي

، مَاذا قالَ بني إسرائيل بَعْدَهَا عَنْ الدِيَارُ المُقدَسَة

فى الإنجيل :

لِهَذا السَبب لمْ يَقبَلوا اليهود المسيح وَهَمُوا بقتلِهِ
وَهُوَ الأرض 0

غــايــة الإنـجـيــل6

غــايــة الإنـجـيــل 5- تعاليم كلام ملكوت الله في هذا الشأن : لا تراجع أحداً لأجل الدخول في الملكوت والبقاء فيه ، بل حسبك أن تراجع عقلك و...